أخبار

بعد 9 سنوات… طريق حلب دمشق مرورا بإدلب مؤمن بالكامل

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

بدأت وحدات من الجيش السوري بالانتشار على طول المقطع الشمالي من الطريق الدولي (حلب دمشق/ M5)،
عقب عمليات فرار عشوائي لمسلحي ” النصرة” من البلدات الواقعة على ضفته الغربية جنوب غرب حلب.

وقال مراسل “سبوتنيك” في ريف حلب إن وحدات من الجيش السوري تابعت عملياتها من منطقة “كفرجوم” وسيطرت على عدد من النقاط الهامة والحاكمة للطريق الدولي (دمشق حلب)
من الجهة الغربية بريف حلب الغربي، بعد فرار مسلحي النصرة من مواقعهم في تلك المنطقة

وأكد المراسل أن وحدات الجيش السوري تقدمت وسيطرت على محاور “المغير” و”زهرة المدائن”
و”كفرجوم الغربية” و”الشرقية”، فارضة بذلك سيطرتها الكاملة على الجهة الغربية وتوسيع دائرة الأمان
حول الطريق الدولي وصولا إلى بلدة أورم الصغرى، والمزارع الجنوبي والشرقية لـ “أورم الكبرى”،

مصدر ميداني أكد لـ”سبوتنيك” أن جانبي الطريق الدولي بات مؤمنا بشكل كامل بعد إزالة التهديد
من جهة طريق (إدلب- حلب) القديم، فيما بدأت وحدات الهندسة في الجيش السوري إزالة العبوات الناسفة
والألغام من مخلفات المسلحين، وبالتالي أصبح الطريق آمن بشكل كامل ويتم التعامل حاليا مع جيوب مسلحي “النصرة” المتبقية عند أطراف بلدة “كفرناها”، آخر معقل للتنظيم غرب الطريق الدولي جنوب غرب حلب.

بواسطة
سبوتنك عربي
المصدر
arabic.sputniknews
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق